النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: هل يجوز معاملة المرابي؟؟؟؟؟؟

  1. #1
    مشرف منتدى العلوم الشرعية
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    52

    هل يجوز معاملة المرابي؟؟؟؟؟؟

    أشكر اخي الشيخ صلاح الدين قلب الدين فقد أمدني بإجابة قيمة لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمة الله تفيد بانه يجوز للشخص أن يقترض قرضا حسنا ممن يتعامل بالربا , وكذلك يجوز له إجراء كل معاملة مباحة مع هذا الشخص .
    جاء في فتاوى برنامج "نور على الدرب" للشيخ ابن عثيمين رحمه الله : "يجوز للإنسان أن يتعامل مع شخص يتعامل بالربا لكن معاملته إياه بطريق سليم فمثلا يجوز أن يشتري من هذا الرجل المرابي أن يشتري منه سلعة بثمن ويجوز أن يستقرض منه ولا حرج فإن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم كان يعامل اليهود مع أنهم أكالون للسحت، فقد قبل هديتهم، وقد قبل دعوتهم، وقد باع واشترى منهم صلى الله عليه وسلم فقبل هديتهم في قصة المرأة اليهودية التي أهدت إليه شاة يوم فتح خيبر، وأجاب دعوتهم حين أجاب دعوة غلام يهودي في المدينة، واشترى منهم، فقد اشترى صلى الله عليه وسلم طعاما لأهله من يهودي ورهنه درعه أي أعطاه النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم درعه رهناً، ومات ودرعه مرهونة، والخلاصة أن من كان يكتسب الحرام وتعاملت معه معاملة مباحة لا حرج عليك فيها".

  2. #2
    عضو مميّز
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    200
    لا حرج في التعامل مع من يتعامل بالربا فيما هو مشروع وليس فيه ظلم أو ضرر أو المشاركة في في عمله المحرم..
    وأنا أرى أن ينشر هذا الموضوع لكي الناس يعرفوا لأن كثيرا من الناس لا يتعاملون من هو متلبس بالربا
    مع ذلك أن أضيف إضافة مهمة وهي أن المعاملة التي أتعامل بها مع المرابي مثلا لو يوجد شخص آخر لا يتعامل بالربا فأفضله وأعطيه الأولوية في تعاملي خروجا عن أي خلاف ودرءا للشبهات وزجرا للمرابي.
    والله تعالى أعلم

  3. #3
    عضو نشِط
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    51
    شكراً لك أخي أحمد مخيمر، على طرح هذا الموضوع الحيويّ!
    وشكراً لك أخي (مستشار الباحثين) على ما تفضّلت به من إضافةٍ وتقييد!
    لكنّي أشعر بأنّ المسألة لا تزال بحاجةٍ إلى تمحيصٍ وضبطٍ،
    خاصّةً، وأنّنا نعيش في عصرٍ، قلّت فيه الأمانة،
    وصار الناس يتطلّعون إلى الكسب المادّي من أيِّ جهةٍ أتاهم!
    فلا بد من معرفة الأصل في هذا الباب،
    وربطه بضوابط الشريعة المحكمة!

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •